Menu
Your Cart

رواية عندما يؤد الخريف

رواية عندما يؤد الخريف

قصة عمرها سبعة وثلاثون عاماً، كتبت بتواريخ متفرقة ومتباعدة ابتداء من عام 1977م ،أنقلها بتصرف لأنها لم تُنشَر ولا تزال مخطوطة بقلم كاتبها في كراس قديم جميل بعتقه ، وأقول الصدق: إنني عقدت اتفاقًا شفهياً معه بأن أقرأ عليه ديباجة القصة فقط... وعندما تُنشَر سأتلو عليه القصة كاملة وبصوتي، ليس للضعف الحقيقي في بصره، وإنما لسبب واحد فقط، هو رغبة في نفسه أن يسمع شجن القصة، ولحن النبرات، لتعود به إلى تلك الأيام التي هربت منه، يوم أن كان عمره ثلاثة وعشرون عامًا.

تقول الديباجة:

كان أثناءها في مدينة من مدن بلاد الشام الفريدة بطابعها وتاريخها، يقضي دراسته الجامعية، يكتب عن هذه المدينة جملة من الأوصاف في تعبير شاعري مرهف، ويذهب إلى حد وضعها في فصول السنة، بحالات منفصلة عن بعضها تماماً.

Copy description
Publish Date2021
N.O PAGES182 صفحة
COVER300 جرام كويشة
print colorأحادية اللون
Version NOالطبعة الأولي

Write a review

Note: HTML is not translated!
Bad Good
Our E-BOOKS Available on



  • Stock: In Stock
  • Model: غلاف فاخر
  • Weight: 150.00g
  • Dimensions: 20.00cm x 15.00cm x 20.00cm
30ر.س
Ex Tax: 30ر.س